تخطى إلى المحتوى
قصة يوليوس قيصر

قصة يوليوس قيصر من هو يوليوس قيصر وصول يوليوس قيصر إلى الحكم

إن أردت أن تعرف من هو يوليوس قيصر. فاصغي بجوارح قلبك لما سيخبرك به تاريخ العظماء. عندما  تفتح دفتي كتبه فتستنشقق عبق الغار الذي زرعوه دماً وحصدوه تاجاً على رؤوسهم إلى الأبد. أو عرّج على كتب الأدب لتسمع صوته المجلجل وتقتفي أثر إنجازاته الفذة. فقد أرخ وليم شكسبير مسرحية يوليوس قيصر لتبقى إلى هذا اليوم تحتفظ بزفرات روحه وهو يلفظ أنفاسه الأخير.

لتسمع فيها ماذا قال يوليوس قيصر عندما طعنوه بالخنجر؟  ” حتى أنت يا بروتوس” فيلقن بمقولته الخالدة هذه التي مازال يرددها الأجيال. درساً في الوفاء. فمسرحية يوليوس قيصر تعد مرجعاً تاريخيّاً.  استطاع المبدع شكسبير أن يخلّد فيها قصة يوليوس قيصر صانع الملاحم التاريخية. ليكون اسمه قِبلة الكثير على رأسهم يوليوس قيصر العرب و الإمبراطور الروماني نيرو يوليوس قصر اللذين اقتبسا منه اللقب واستمدا من اسمه الخلود.

من هو يوليوس قيصر

قصة يوليوس قيصر
قصة يوليوس قيصر صانع الملاحم التاريخية ليكون اسمه قِبلة الكثير

إنه جايوس يوليوس قيصر، الجنرال والإمبراطور الروماني المتربّع على عرش المجد والخلود منذ غابر الأزمان. هو قائد عسكري ورجل سياسة من الطراز الرفيع يحسب له حساب لشدة بأسه وجرأته. قاد امبراطورية روما مترامية الأطراف ملقباً نفسه ديكتاتورها الذي عاهد نفسه على بناء كيانها العظيم وتوسيع نفوذها، فأخذ على عاتقه العمل على كافة الصعد الاجتماعية والسياسية فيها وقام بالكثير من الإصلاحات التي جعلت منها جمهورية عظيمة يرهب شأنها.

نبذة عن يوليوس قيصر

تقول الروايات أن جذور الجنرال الروماني يوليوس قيصر. الذي كانت ولادته بشارة تُنبئ بولادة تاريخ روماني جديد. تعود إلى أمير طروادة (اينيس). جيث اكتسب هذا الإمبراطور الجريء سمات الأبطال منذ نشأته. فكل من عرفه في شبابه قرأ في ملامحه سيرة العظماء. فشاب في الثلاثين قاتل في الكثير من حروب الرومان وأصبح له باع وخبرة في أمور روما السياسية والعسكرية إشارة واضحة بأنه القائد المبشّر لها وهذا ما حصل بالفعل. لكن جرأته وشدة بأسه كانت محط أنظار أخصامه من مجلس الشيوخ. الذين تعاونوا ضده وحاكوا له المكائد لإنهاء حياته.

صفات يوليوس قيصر

قصة يوليوس قيصر
ملامح وجه يوليوس قيصر التي تعكس نباهة وذكاء قل نظيرهما يوليوس قيصر

إن الأبطال العظماء تبدو عليهم سمات الملوك منذ نعومة أظفارهم. وهذا بالفعل ما تنبأ به كل من رأى ملامح وجه يوليوس قيصر التي تعكس نباهة وذكاء قل نظيرهما. فقد اتسم منذ طفولته بصفات جعلته مصدر دهشة واستحسان كل من عرفه.

فكيف تفسّر مستقبل ناشئ جمع في شخصيته صفات الكرم والنيل والشجاعة. بالإضافة إلى الحنكة والذكاء والجرأة والصراحة وقوة الشخصية والجدية؟.

إنه يوليوس قيصر. الذي شب على الالتزام. فعلى الرغم من أنه كان شاباً وسيماً وجذاباً وله حياته الاجتماعية الناجحة. إلا أنه كان الخبير بما يريده فلا تغره المظاهر ولا تسحره ملامح الفاتنات. فملامح شخصيته هذه جعلته محط أنظار الكثيرين الذين كنّوا له التقدير والاحترام، إلى جانب ما اكتست به شخصيته من صفات الشجاعة والذكاء اللذين اكتسبهما جراء مشاركته في حروب الرومان و خبرته العميقة في أمور السياسة. ولكن الأمر المستهجن بالفعل أن هذا الرجل العسكري الذي كان يُقرأ في ملامحه سمات امبراطور روما المنتظر، كان يخفي في أعماقه أديباً مرهف الحس ومؤرخاً بارعاً عرفناه من خلال ما تركه من روايات بقيت إلى اليوم مرجعاً لمن يود التعرف على سيرة حياته المؤثرة.

قصة يوليوس قيصر

لاشك أن الكثيرين سيتساءلون عن قصة يوليوس قيصر التي صنعت منه شخصية تاريخية فذّة مازالت إلى اليوم تبهر كل من سمع عنه. فالبحث في سيرته مازلت مستمرة والشغف لمعرفة المزيد عن حياته الشخصية لم ينطفئ، فكثيراً ما تكتسح شبكات البحث التساؤلات التي تتمحور حول ما طبيعة الحياة التي عاشها يوليوس قيصر في كنف أسرته ، من هي زوجة يوليوس قيصر، وكيف كانت حياة يوليوس قيصر وزوجته، وهل كان زواج كليوباترا من يوليوس قيصر حقيقياً وهل كان لهذا الجنرال النابغة سيرة حياة عائلية مستقرة، مزهرة تؤاخي سيرته السياسية والعسكرية المشرقة، وكثير من الأسئلة الأخرى التي تهدف إلى الإحاطة بكل جوانب حياته. فالقيصر كان ينحدر من أسرة متواضعة مادياً فلم ينشأ وفي فمه ملعقة من ذهب كما يقال. إذ توفي والد يوليوس قيصر قبل أن يبلغ سن السادسة عشر ما جعل علاقته بأمّه عميقة. في هذه الفترة كان الحكم في روما يشهد تقلقلاً واضطرابات، ما جعله يسعى بكل إصرار للانضمام لطبقة نبلائها. وكان زواجه من ابنه أحدهم “كورنيليا” جسراً يعبر من خلاله إلى ما يريد، مما أثار حفيظة الإمبراطور “سولا” فأسل إليه الوعيد وأمره بطلاقها، مما دفعه للانضمام إلى الجيش هرباً منه. وبعد فترة أصاب زوجته المرض الذي سارع في أجلها، فرجع عقب ذلك إلى روما وتزوج “بومبيا” لعدة أعوام ثم انفصالا. كان القيصر ضمن هذه الفترة قد بدأ حياة مهنية مستقرة درس فيها الفلسفة وعزز مكانته اجتماعياً وسياسياً من جديد ونال مناصباً حكومية بارزة كحاكم مقاطعة رومانية في إسبانية من خلال تقربه من “بومبي” قريب زوجته ومساعد الملك “سولا” السابق. كما أنه شكّل جيشاً خاصاً تمهيداً لهجوم مرتقب على الملك الذي أعلن الحرب على روما” بونتوس”.

ولادة يوليوس قيصر ونشأته

لقد اختلفت الروايات حول تاريخ ولادة يوليوس قيصر، فمنهم قال ولد يوليوس قيصر في الثاني عشر من تموز والآخر قال في الثالث عشر من الشهر ذاته عام 100 ق.م. لم يكن هذا الطفل الذي ينتمي إلى عائلة متواضعة كأقرانه مشغولاً باللهو واللعب، فآثار النبوغ كانت بادية عليه منذ الصغر. كما أنه لم يعش شبابه بشكلٍ فعلي كأبناء عصره فقبل أن يتم السادسة عشر تحمّل المسؤولية التي يتحملها الرجال بعد وفاة والده، مما جعل والدة يوليوس قيصر مرجعه الوحيد وملجؤه الآمن. ولكن هذا الشاب الطموح لم ييأس وعزم أمره أن يعيش الحياة بشرف في ظل الحرب الأهلية التي كانت تشهدها روما في تلك الفترة، فتزوج إحدى بنات النبلاء وأنجب منها طفلته” جوليا” وحرص بشدة حينها مستغلاً هذه الفرصة على تدعيم مكانته السياسية في الدولة، وبالفعل استطاع بعد مدة أن يحكم مقاطعة رومانية في إسبانية لمدة وجيزة وأن يحكم بلاد الغال طوال ثماني سنوات. هذا الأمر فسح له المجال بالسيطرة على كل ثروات البلاد مما أتاح له تأسيس جيش قوي استطاع من خلاله أن يحرز انتصاراً بارزاً على منافسيه.

وصول يوليوس قيصر إلى الحكم

قصة يوليوس قيصر
اغتيال يوليوس قيصر

بدأت رحلة وصول يوليوس قيصر إلى الحكم منذ دخوله إيطاليا، حيث عمد إلى توثيق دعائم سلطته هناك من خلال جملة من الإنجازات والإصلاحات السياسية منها والاقتصادية، بحيث ضم الكثير من السياسيين البارزين إلى مجلس الشيوخ وقلّص ديون الدولة وأمر ببناء مدينتي قرطاج وكورنثوس وأعطى الجنسية للأجانب القاطنين داخل حدود روما. وفي سنة 44 ق.م أعلن نفسه امبراطوراً لروما العظيمة.

غزوات يوليوس قيصر

تعد حملات القيصر لبلاد الغال التي كان غزو بريطانيا في عامي 55 – 54 ق.م جزءاً منها من أشهر الغزوات التي قام بها وادعى أنها مجرد عمل دفاعي للمحافظة على كيان امبراطويته. فبعد إخفاقه في غزوته الأولى إلى بريطانية عام 55ق.م استطاع أن يفلح في إحراز انتصارات بارزة عام 54ق.م. فعلى الرغم من أنه لم يستطع أن يتعدى حدود” هيرتفوردشاير” ولم يشكل فيها مقاطعة خاصة إلا أن هذه الحملات قلبت الموازين في تاريخ بريطانيا.

اغتيال يوليوس قيصر

قصة يوليوس قيصر
اغتال بروتوس برفقة مجلس الشيوخ صديقة يوليوس قيصر وفاته أن التاريخ يسجل خيانه الأصدقاء كما يحفظ تاريخ العظماء وإنجازاتهم

على الرغم من أن البعض كان يرى نهاية يوليوس قيصر بهذا الشكل الذي كانت عليه كلمة حق كان لابد أن تقال بحق رجل ديكتاتور. إلا أن البعض الأخر يرى أن اغتيال يوليوس قيصر بهذه الطريقة أمراً مهيناً لتاريخ العظمة وخيانة بحق الانتصارات والإصلاحات التي شيّد بها امبراطورية مترامية الأطراف كروما. فلم يكن الخوف من أعداء القيصر في الخارج فحسب، بل من منافسي الداخل من أعضاء مجلس الشيوخ الذي ساهم القيصر في توسيع نفوذه وبعض المقربين منه، فقد حاصروه بعين الحسد وحاكوا له المكائد لقتله بطريقة مؤسفة طعناً بالخنجر. ولكن وفاة يوليوس قيصر لم تكن تشكل نهاية عظمته بل بداية سيرة عظمة جديدة.

الأسئلة الشائعة حول قصة يوليوس قيصر

من أهم الأسئلة التي تتبادر لأذهان الكثيرين عن قصة يوليوس قيصر وحياته هي كالتالي:

 كيف مات يوليوس قيصر ؟

اغتال بروتوس برفقة مجلس الشيوخ صديقة يوليوس قيصر وفاته أن التاريخ يسجل خيانه الأصدقاء كما يحفظ تاريخ العظماء وإنجازاتهم. فقد كان من بين الذين طعنوه بالخناجر غيضاً منه.

لماذا سمي يوليوس قيصر بهذا الاسم ؟

لقب يوليوس قيصر نفسه بلقب (قيصر) مستمدها من لقب ألماني يعني (الإمبراطور) تعبيراً عن حكمه امبراطوية روما العظيمة.

ما هو اصل يوليوس قيصر ؟

للباحث الذي يسأل ما هو اصل يوليوس قيصر؟  نقول أنه يعود إلى أصول رومانية فهو من سلالة ملك طروادة.

حاولنا في حديثنا عن قصة يوليوس قيصر أن نحيط بكافة جوانب حياة هذا الإمبراطور العظيم، عسى أن نكون قد وفقنا فيما أوردناه من معلومات.

شاركونا قصة يوليوس قيصر

للمزيد من الأدعية ومن عبارات موفعنا المميزة والرسائل الجميلة .. قوموا بمتابعة جديدنا عبر صفحاتنا في فيس بوك و تويتر لمشاهدة جديد العبارات والرسائل والخواطر والأدعية والكلمات الجميلة.

شاهد أيضاً

قصة صقر قريش عبد الرحمن الداخل

قصة الأمير والساحرة الشريرة

أغبى قاتل متسلسل

قصة مذبحة بمزرعة ألمانية

قصة الطفلة القاتلة

 

انشرها على :
الوسوم:
5 2 التقييمات
تقييم المقالة
نبهني
نبّهني عن
2 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments
🦋أمہ رِِتًوُجٌهہ

فواؤد القصه

1- القياده البلوسيه: قصة يوليوس قيصر تبين لنا أهمية القياده البلوسيه والسياسه في اصابت الهدف ومدا التئثر لانا يوليوس قيصر كان يمتلك البراعه في القيادة العسكريه وحاكمًا الكل يقتدي به في روما القديمه ..

2- العدل في حكمه: يميز يوليوس قيصر العظمه فهوا أحد أعظم حكام تاريخ روما حيث انهُ قدم الكثير الاصلاحات من ناحية السياسه والاقتصاد التي بدورها ساهمت في تغير حياة الشعب واستقرار اقتصاد معيشة الدوله..

3- التعاون والتواصل: يوليوس قيصر كان قادراً في قيادته على التعاون والتواصل مع الجميع في مصالحه ومصالح الشعب المشتركه بحكمه مع كبار الشيوخ ومع جيشه وكافة الشعب بشكل عام وهذا ماعزز السياسه وقواها في عهد حكمه في روما..

4- العدل : يوليوس قيصر رمزًا من رموز الحكام الرومانين الذين استطاعو بحكمهم وعدلهم تحقيق العدل والمساواه للشعب بإنشاء قانوني واصلاح يهدف الي حماية حقوق الضعاف من الفقراء والمضلومين وتحسين معيشتهم واعطائهم الحقوق الكامله من زراع وعاملين ..

Green

قصة مشوقة وملفتة لعظمة هذا القيصر وانجازاته العظيمة لبناء عرشه ونهايته المؤسفة من غدر اصداقائه.🥀

Last edited 7 شهور by Green