تخطى إلى المحتوى
قصة حب بنكهة اللون

قصة حب بنكهة اللون قصص حب قصص حب قصيرة

قصة حب بنكهة اللون قصص حب قصص حب قصيرة

مروة فتاة جميلة وحالمة، تحبُّ كباقي الفتيات أن تحظى بقصة حب رائعة مع شخص مناسب يحبها حبّاً صادقاً.

تعشق مروة الفن وتحب بشكل خاص أن تتعلم فن الرسم.

رغبة مروة في تعلم الرسم

قررت مروة الذهاب إلى أحد الرسامين المشهورين ليعلمها الرسم،

فهو بارع جداً ومشهور ويدرّس مادة الرسم منذ سنوات طويلة ولديه لوحات مميزة، وكان اسمه عصام.

قامت مروة بزيارة عصام وعند الوصول أبدت إعجابها الشديد بلوحاته

وأخبرته عن رغبتها في تعلم الرسم كي تصبح بارعة مثله.

أكملت مروة قائلة: بصراحة لا أعلم شيء عن مبادىء الرسم، لكن لدي رغبة شديدة في تعلمه من الصفر وحتى الاحتراف.

قال عصام لها: كم جميل هو هذا الشغف! سأبدأ معك خطوة بخطوة لا تقلقي.

بدء مروة تعلم الرسم

بدأت مروة تتعلم الرسم، ويوماً بعد يوم أصبحت بارعة بفضل متابعة عصام لها.

قررت مروة أن تجلب هدية كتعبير عن امتنانها لعصام،

وحين أعطته الهدية قالت له: شكراً جزيلاً لك، لولاك ما استطعت أن أصل لهذه المرحلة من المهارة بالرسم،

هذه هدية صغيرة تعبيراً عن امتناني لك أستاذ عصام.

رد عصام: شكراً على الهدية الرائعة! لكن لا تناديني أستاذ، لافرق كبير بالعمر بيننا،

كما أننا أصبحنا أصدقاء بعد كل هذه المدة.

ابتسمت مروة وقالت حسناً أستاذ عصام!

وضحك بعدها الاثنان معاً.

وقوع عصام بحب مروة

بعد كثرة اللقاءات بين مروة وعصام، أعجب عصام بشخصيتها الجميلة والمتوازنة،

كما أنها أصبحت مصدر إلهام له في لوحاته.

وصار يخبر مروة بأسراره وتفاصيل يومه وعندما بدأت بملاحظة اهتمامه

لاحظت أنها هي الأخرى معجبة فيه وهذا هو الحب الخيالي الذي حلمت به طوال عمرها.

بعد فترة تقدّم عصام لخطبة مروة وكانت سعيدة جداً أنها وجدت نصفها الثاني 

وكان شخصاً مميزاً ويحبها بصدق مثل عصام.

ما أجمل الحب وما أجمل الشعور به،

أتمنى أن تلتقوا أنتم أيضاً يا أصدقاء بشخص صادق وتحظوا بأجمل قصة حب على الإطلاق.

انتظروني بالقصة القادمة

وأنا سأنتظر بكل حب تعليقاتكم على قصة مروة وعصام.

وللمزيد من قصص الحب القصيره والجميلة انقر هنا : قصص حب لا تنسوا متابعتنا عبر صفحتنا بالـ فيس بوك و تويتر ليصلكم جديدنا.

قصص ذات صلة :

1 تعليقات على "قصة حب بنكهة اللون"

اترك تعليقاً